ايران مستعدة لشن »حرب تدوم 80 عاما« دفاعا عن جزرها في الخليج

 

طهران ــ 10/12/1995 ــ (ا.ف.ب): اعلن مساعد قائد البحرية الايرانية الاميرال عباس محتج ان ايران مستعدة لشن حرب »تدوم 80 عاما« للدفاع عن جزرها في الخليج منها ثلاث جزر تطالب بها الامارات العربية المتحدة.

ونقلت صحيفة »كايهان« في عددها الصادر (اليوم) الاحد عن المسؤول الايراني قوله انه لا يعتبر »في الوقت الراهن ان ثمة تهديدات« عسكرية على ايران.

وقالت ان »التهديد العراقي لم يعد قائما في الوقت الراهن. وان الدول المجاورة في الجنوب صغيرة وضعيفة ولا يمكن ان تشكل اي تهديد«.

واضافت ان »التهديد الوحيد الممكن يأتي من خارج المنطقة: ألا وهو وجود قوات اجنبية في الخليج الفارسي حيث ترسو نحو خمسين سفينة حربية اجنبية خاصة السفن الحربية الامريكية«.

واضاف المسؤول العسكري: »إلا ان الامريكيين ليس لديهم اي سبب لشن هجوم علينا. انهم لا يريدون حربا معنا ونحن لا نريد حربا معهم« مستبعدا امكانية وقوع حرب »على الاقل خلال السنوات المقبلة«.

من جهة ثانية اكد الاميرال محتج ان ايران التي خاضت حربا ضد العراق لمدة ثمانية اعوام للدفاع عن 100 متر على طول شط العرب الذي يرسم الحدود بين البلدين »مستعدة لشن حرب تدوم 80 عاما للدفاع عن جزرها في الخليج«.

الى ذلك اضاف المسؤول الايراني: »إذا كانت هناك حاجة لتقديم مطالب تاريخية في المنطقة فإن ايران لديها الكثير لتقوله« في اشارة الى مطالبة الامارات العربية المتحدة بجزر ابو موسى وطنب الكبرى وطنب الصغرى.

وهذه الجزر الثلاث التي تقع عند مدخل الخليج احتلها الجيش الايراني في العام 1971 عشية استقلال دولة الامارات. وهذا النزاع الذي برز مجددا في العام 1992 ينعكس سلبا منذ ثلاث سنوات على علاقات ايران مع الدول العربية في الخليج المتضامنة مع الامارات العربية المتحدة.

واضاف المسؤول: »اننا نأمل في ابقاء الوضع على ما هو عليه. فهذا الامر من مصلحة جميع الدول في المنطقة بما فيها الامارات«.

واخيرا اكد المسؤول الايراني مجددا على ان ايران ستحصل »في مطلع العام 1996 على ثالث وآخر غواصة« تقليدية من روسيا.

كما اشار الى ان ايران ترغب في »تعزيز وجودها في بحر عمان« وفي المحيط الهندي. وأوضح ان الحصول على غواصات يندرج في هذا الاطار وكذلك اعمال بناء قاعدة بحرية في شاه بهار على بحر عمان.