جريدة الخليج تاريخ 31 اغسطس 1992

 

2000 درهم منحة لا ترد لكل

معلم ومعلمة بمدرسة ابو موسى

 

اصدر حمد المدفع وزير التربية والتعليم توجيهات بصرف منحة لا ترد لأعضاء الهيئة التعليمية بمدرسة جزيرة ابو موسى المختلطة الذين يقيمون بالشارقة حاليا بعد ان منعتهم السلطات الايرانية  يوم السبت  قبل الماضي الموافق 22 اغسطس الجاري من دخول الجزيرة لممارسة اعمالهم.

صرح بذلك خليفة بخيت وكيل وزارة التربية والتعليم عقب لقائه مساء امس بالمدرسين والمدرسات  في سكنهم الحالي بالشارقة، وقال انه سيتم صرف الفي درهم لكل مدرس ومدرسة بهدف تعويضهم عن جزء من الاضرار التي لحقت بهم والخسائر التي تعرضوا لها.

وعن الوضع الحالي لمدرسي ومدرسات المدرسة قال الوكيل انهم سيبقون على قوة المدرسة. وكان وكيل التربية ناقش مع المدرسين والمدرسات خلال لقائه بهم اوضاعهم الحالية، واستمع منهم الى المشكلات التي تعرضوا لها خلال رحلتهم بالسفينة »خاطر« الى جزيرة ابو موسى، وما خسروه من امتعة شخصية، ثم اطمأن الوكيل على اوضاعهم الحالية في السكن المخصص لهم ولعائلاتهم من قبل الديوان الاميري بالشارقة.

ويداوم مدرسو مدرسة جزيرة ابو موسى المختلطة حاليا في مدرسة الخليج العربي حيث يشرفون على امتحانات الدور الثاني لطلاب المدرسة، بينما تداوم المدرسات بمدرسة الخان حيث يشرفن على امتحانات الدور الثاني للطالبات.