جريدة الخليج 11/9/1993

 

طهران مستعدة لاستقبال مسؤول اماراتي للتفاوض حول النزاع على الجزر

 

طهران ــ (ا.ف.ب): اكدت وزارة الخارجية الايرانية اليوم السبت انها »مستعدة لاستقبال« مسؤول من دولة الامارات العربية المتحدة لإجراء مفاوضات حول الجزر الاستراتيجية الثلاث في الخليج التي يتنازع عليها الطرفان.

إلا ان اذاعة طهران نقلت عن متحدث باسم الوزارة ان ايران »لا تقبل بأي شرط مسبق لإجراء هذه المفاوضات وترفض اي حكم مسبق بفشلها«.

واضاف المتحدث، الذي كان يرد على اعلان الامارات امس الجمعة الغاء زيارة لوزير الدولة الاماراتي للشؤون الخارجية الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان الى طهران ان »قرار المجيء (الى ايران) او عدم المجيء عائد الى حكومة الامارات«.

وكان مصدر رسمي اماراتي اعلن امس الجمعة ان الزيارة الغيت لسببين هما: »عدم قبول طهران بإصدار بيان يشير الى ان الزيارة تهدف الى بحث الخلاف (...) حول جزر طنب الكبرى وطنب الصغرى وابوموسى (جنوب الخليج)، والتصريح الذي ادلى به المتحدث باسم وزارة الخارجية الايرانية الثلاثاء الماضي بتأكيد تبعية هذه الجزر لإيران«.

وكان وزراء خارجية دول مجلس التعاون الخليجي الست (السعودية والكويت والامارات والبحرين وقطر وعمان) جددوا في بيان اصدروه في الرياض الاثنين الماضي »تأييدهم المطلق« للإمارات في نزاعها على الجزر مع ايران، وعبروا عن الامل بتسوية النزاع بـ »الوسائل السلمية«.