مجلة روزاليوسف تاريخ 21/8/1999

 

تقرير لجامعة الدول العربية:

التجاوب الإيراني ضروري

لحل مشكلة جزر الامارات الثلاث!

 

اوضح التقرير الذي اعدته جامعة الدول العربية والذي يناقش الوضع الخاص بالجزر الثلاث التابعة لدولة الامارات العربية المتحدة والتي تحتلها ايران حاليا طنب الكبرى وطنب الصغرى وابوموسى، والذي سيطرح على اجتماعات وزراء الخارجية العرب والتي ستعقد في 4 و5 سبتمبر المقبل انه على الرغم من التلميحات والتصريحات المتكررة من قبل اعلى السلطات في ايران والمعبرة عن استعداد الجانب الايراني للتفاوض مع الامارات حول تسوية هذا النزاع.. إلا ان الخطاب السياسي الايراني لم يترجم بعد الى خطوات ملموسة في هذا الشأن حتى يمكن ان يكون هناك حوار جريء ومباشر مع دولة الامارات او حتى بقبول الجانب الايراني اللجوء الى التحكيم الدولي بشأن هذه الجزر.

وان كانت الجامعة العربية ترى ان التجاوب الايراني مع الموقف العربي والتفاعل الايجابي مع اللجنة الثلاثية التي شكلها مجلس التعاون الخليجي والمكونة من السعودية وعمان وقطر سيمكن من خلاله بناء الثقة وتنمية التعاون بين ايران وجميع الدول العربية وتعزيز الامن والاستقرار في المنطقة.

وذكر التقرير ان الدكتور عصمت عبدالمجيد الامين العام لجامعة الدول العربية قد وجه رسالة الى كوفي انان الامين العام للامم المتحدة ابلغه فيها بموقف الجامعة العربية من قضية الجزر الثلاث وطلب ايضا في رسالته عرض القضية ضمن المسائل التي ستعرض على مجلس الامن وان يأخذ الموضوع باهتمام حتى يعود الحق لأصحابه بالطرق السلمية وطبقا لقواعد القانون الدولي ومبادئ الامم المتحدة.