جريدة الاهرام تاريخ 4/3/1999

 

الامارات تسعى للحصول على دعم قوي وواضح

المجلس الوزاري الخليجي يبحث اليوم اجراءات ايران لتكريس احتلال الجزر الثلاث

 

ابوظبي ــ من طارق الفطاطري:

يعقد وزراء خارجية مجلس التعاون الخليجي اجتماعا طارئا في ابوظبي اليوم لمناقشة الموقف من ايران على ضوء اجراءاتها الاخيرة الرامية لتكريس احتلال الجزر الاماراتية الثلاث طنب الكبرى، طنب الصغرى، وابوموسى، والمناورات التي تجري في مياه الامارات الاقليمية.

وعلم مراسل »الاهرام« ان الامارات ترغب في موقف خليجي قوي من ايران يعكس وحدة صف مجلس التعاون ويبدو ان شكوكا لدى طهران في ان التقارب الذي تشهده علاقاتها مع عدد من دول المجلس لا يؤثر على تأييدها لسيادة الامارات على الجزر الثلاث ومبادراتها السلمية الداعية لإنهاء القضية بالتفاوض الثنائي الجاد او من خلال محكمة العدل الدولية.

وتؤكد المصادر ان الاستجابة الفورية لدعوة الامارات لهذا الاجتماع الطارئ تعكس حرصا خليجيا على اظهار المساندة الكاملة من دول المجلس للامارات. وسيعقد الاجتماع الطارئ في القاعة الرئيسية بالمطار الاميري في ابوظبي عقب وصول الوزراء الى الامارات ظهر اليوم، برئاسة راشد عبدالله وزير خارجية الامارات، وحضور امين عام مجلس التعاون الخليجي جميل الحجيلان.

واعلن في ابوظبي ان التجاوزات والمناورات الايرانية في مياه الامارات الاقليمية تعد انتهاكا صارخا للسيادة وتهدد استقرار وامن المنطقة وفي تقرير صدر امس عن مركز الامارات للدراسات الاستراتيجية الذي يعد واحدا من مراكز صناعة القرار في الدولة، اكد المركز ان الاستجابة الفورية والعملية لوزراء خارجية مجلس التعاون لدعوة الامارات للاجتماع الطارئ، تؤكد تماسك المجلس ووحدة موقف دوله.